لهفة

35 ر.س

الزمن لا ينتظر أصابعنا لتكتب قصصنا الخاصة، القصص تكتب شئنا أم أبينا، علينا التوقيع البصم لنثبت أننا معنيون،

الأسرار وحدها من تجعلني أقول: لديَّ اشياءٌ أملكها، لديَّ نفسي، أنا ملكٌ لي مهما اجتزأتني الحياة نريد أن نفهم وندرك ونفسِّر أنفسنا، الحياة لا تمنحنا هذه الفرصة على ما يبدو!

ستفهم ما أعنيه حين تسأل: ما الذي عليَّ الشعور به الآن؟

في الطفولة لم نكن نعلم إلى أين سنصل، لم تكن هذه الحياة قريبة من أذهاننا أبداً، المفاجآت تحدث وقد يصبح كل شيء نعية بعد الطفولة هو عبارة عن مفاجآت وكأننا في محطة لم نعلم بوجودها أساساً أتمنى لو يكتب على دفتر التقويم بجانب اسمي ملاحظة تقول: لم يكن لا سمها ذنب كما لن يكون لاسمك ذنب ولكن من منَّا تسأله الحياة إن كان يريد المشاركة بكل هذا!!


نور الايمان عياس  


  • 35 ر.س

ربما تعجبك