وجالت في خاطري

35 ر.س

إنما هي خواطر امتلأت بمشاعر باتت تراودني وتلاحقني حتى القيتها في مدينة لا حكم لها سوى التفاؤل ولا عدو لها سوى اليأس فهل لك بمناصرتها وبدء رحلة ممتعة معها وإقامة حرب قاسية ضد عدوها اللدود؟


  • 35 ر.س

ربما تعجبك