للحب وجه آخر

35 ر.س

عندت أبحث عن تفاصيل الزمن، المكان، اللحظات العاقبة بالسعادة لقد كان بالأمس هذا المكان مستودع أسراري، مضجعي، خزائن ملابسي، أوراقي المعطرة، أقلامي المبعثرة، صحف مرصوصة بإتقان في أسفل كل جريدة اليوم الموضوع المهم الذي قد احتفظت به ساعة قديمة، مذياع كان يتكئ على المنضدة الخشبية تلك التي تجتمع عليها كل ليلة شمعدانة الحلم وخزانة الذاكرة يتحبئ في الدرج دفتر دفن فيه كل مايجيش بخاطري،،


هيفاء ربيع الربيع 


  • 35 ر.س

ربما تعجبك