أربع وعشرون ساعة من حياة امرأة

35 ر.س

لا تقرأ هذه الرواية فيما بين يديك ليس رواية بل لعبة مراهنة ، انت تقامر فيها بحياتك كاملة مقابل اربع وعشرون ساعة من الهوس المرضي المتربص بالمشاعر واضدادها فى الآن ذاته.


  • 35 ر.س

ربما تعجبك